موريتانيا،أكجوجت،إنشيري

المشهد السياسي بأكجوجت

و ارتسمت اﻷبتسامات على الوجوه و بدأت المجاملات و التحيات الحارة تنهال علي المواطن البسيط من كافة المسؤولين و كبار السياسيين و رجال اﻷعمال أنه بكل تأكيد موسم الكذب والنفاق : موسم اﻷنتخابات !

ووسط هذه اﻷمواج العاتية من الإغراءات و البهرجة يحتاج المواطن البسيط لمن يخبره الحقيقة و ينير له المشهد مجيبا ببساطة عن السؤال : ما الذي يحدث؟ وما هي الخيارات المتاحة ؟
هذا بالضبط ما سنتطرق إليه في هذا المقال التحليلي الغير محايد إطلاقا و الموجه لمن يريد فهماً أعمق للمشهدِ السياسي بمدينة النحاس والذهب والفقر : أكجوجت المسكينة.
***
يتنوع المشهد هنا وتشتد المنافاسة بين الأحزاب المشاركة في ما يختلف البعض حول هل حول هل هذه انتخابات أم مهزلة !؟
***
تتنافس هنا 6 لوائح علي منصب عمدة بلدية أكجوجت تختلف و تتباين حسب مرجعياتها وحسب  توجهات قيادات اللوائح المتنافسة علي المنصب الثمين.
***
لنبدأ بحزب اﻷتحاد من أجل الجمهورية أو حزب الدولة كما يعرفه المواطن وكما تروج له الدولة، الحزب العتيد صاحب المفارقات و الذي يضم أكثر مفسدي العهد القديم والجديد والحزب الذي يسعي للفوز فقط و تجند له الدولة والقبيلة و المال والجاه السياسي و مختلف ما يمكن تصوره من الضغوط اللاديمقراطية من أجل الفوز .
الحزب الحاكم ينقسم كالعادة لفريقين تكاد تصل خلافاتهم لحد الإقتتال : جناح الفيدرالي الحالي و جناح العمدة الحالي.
و عن الجناح اﻷول يقدم هذا الحزب الصحفي باﻷذاعة و مدير اﻷذاعات المحلية أحمد يعقوب كمرشحا للعمدة مدعما بلائحة من مذاهب شتى بعضها له وزن واﻵخر خالي الوفاض محاولا كسب الرهان و مروجا ﻷسطورة “الحزب الذي لا يقهر” اسطورة روجها جيش اسرائيل قبله قبل أن يسحق في حرب اكتوبر و هو ما يمكن ان يحدث للحزب في اﻷستحقاقات القادمة لسبب بسيط كون أكجوجت قد تغيرت وهو ما لا يراعيه الحزب الذي ما زال يدور في فلك القبيلة والعشرية والضغوط و استخدام المال السياسي .
أسحلة تقليدية قد تجدي وقد لا…
***
في حين يغرق الحزب الحاكم في خلافاته العظمي مروجا ﻷسطورته يتنظر المواطن عمدة من خارجه من أجل التغيير انتظار قد لا يطول اذا اراد المواطن ذلك.
***
الى حزب آخر من بقية حزب حاكم أذاق الوطن الأمرين :” حزب الوئام ” بقية مفسدي الزمن الطائعي ممن لم يجدوا منفذا في الحزب الحاكم و أرادوا صنع البديل مستشهدين بعبارة عزيز “أن لا حزب له” بديل سيصنع للضغط للحصول علي قطعة من كعكة الوطن.
الوئام يقدم النقابي سيدأحمد حيلاهي كمرشح للعمدة مدعم بلائحة من خليط بين مناديب الشركة كما يصفهم المواطن و آخرون من قواعد الحزب ، الحزب الذي يقفه خلفه العمدة السابق الحريطاني ولد الخالص الشخصية الوازنة في المشهد السياسي و الشخصية طيبة الذكر قد يجد نفسه أمام هجرة قواعده نحو الحزب الحاكم بحكم ترشيحه لشخصية من نفس المجموعة القبلية التي ينتمي لها مرشحي الحزبين.
الوئام يسعي لهدف بارز “إثبات أن الحز ب الحاكم لا يملك من أمر أكجوجت شيئا” وهو هدف الحزب الرئيسي علي مستوي الوطن ككل .
حزب الوئام الذي لا يمكن أن يتحدث عن التغيير أو محاربة الفساد على اﻷقل مادام يتزعمه “بيجل” العظيم!!
حزب قد لا يكون خيار المواطن المسحوق ولا العامل المرهق وقد يكون خارج السباق أو داخله اذا حدثت المفاجئات.
***

UDP أو حزب منت مكناس يقدم الرجل العتيد “ولد أحمدو ولد كركوب” عمدة من الزمن القديم يمتلك تحالفات كبيرة شكلا في أوساط التركيبة السياسية التقلدية ، تشكيلة قد لا تعني شيئا في ميزان تغيير التركيبة الديمغرافية الجديدة للمدينة و ميزان رياح التغيير التي بدأت تهب وسط المدينة المنجمية…
ولد احمدو يراهن علي طيف عميق من وجهاء “حزب الشعب ” وهو حزب حكم يوما ما وانتهي كغيره تاركا خلفه بقايا تشكيلة قد لا تحسم شيئا وقد تحاول أن تستغل ما تبقي في النفوس مستخدمة الوسائل الكلاسيكية الموروثة من زمن الحزب الواحد والمرتزكزة علي القبلية والجهوية و العلاقات طويلة اﻷمد….
***
حزب PRDR أو الحزب الجمهوري اصبج لاشئ وذلك لعمري عجيب الحزب اليوم يقدم حباله ولد محمد ولد محمد فال الملقب ازرام الذي يشغل منصب رئيس العصبة الجهوي للكرة القدم .
للحزب وزن من قبيل “وزن الريشة” يعتمد علي استخدام العصبة الجهوية وشبابها الطيب الجديد علي سياسة مشفوعا ببقية من قواعد قليلة جدا تتبع للوجيه “ازرام” فيدرالي نفس الحزب.
وعلي كل يبقى الحزب خارج التوازنات في كل اﻷحوال.
***
التحالف الشعبي أو حزب مسعود يقدم اﻷستاذ الراجل ولد بيك كمرشح للعمدة ، التحالف هنا في اكجوجت لا يشبه التحالف المعتاد بفعل إنشقاقاته الداخلية و توجهاته.
إنسحبت منه جماعة بسبب كون لائحة المستشارين تضم شخصا من عرقية مختلفة ، أشياء تجعل الحزب خارج التوازانات أو علي الهامش السحيق…

***
الصواب بقية من حزب الطليعة يقدم مرشح يختلف كليا عن ما سبق عثمان ولد اكريفيت الناشط النقابي اﻷبرز في المدينة المنجمية والرجل الذى يراهن المواطن البسيط والعامل المرهق علي نجاحه.
عثمان لا يتمتع فقط بصدي شخصيته النضالية المعروفة علي المستوي الوطني بل بقوة تواجده في اﻷوساط الساعية للتغيير كالعمال والشباب و الطبقات الهشة والمسحوقة و تلك التي لم تجد مصالحها في أحزاب النظام فأصبحت تبحث عن المرشح اﻷكثر استحقاقا ﻷصوات المواطنين و كل من يصوت بقناعة و بضمير…
عثمان يقدم مشروع للتغيير متكامل الملامح مدعما بطواقم شبابية مطعمة بعبير الربيع العربي و أخري من حكماء الحركات القومية اﻷكثر خبرة في السياسة و هي الخلطة التي يراهن المواطن عليها لتغيير حقيقي في وطن الذهب والفقر أكجوجت.
عثمان و الصواب يراهنان علي ألحاق أكجوجت بالمناطق المحررة من قبضة القبيلة والجهوية والمال السياسي مزودين بدفعة أمل في مستقبل مشرق للمدينة أكجوجت.
عثمان يقف ضد جميع القوي الرجعية من زمن الفساد في مواجهة يتصدر خلالها القوي التقدمية قائدا بذلك شباب الحرية و عمال النضال نحو شاطئ التغيير مقدما البديل المقنع المتميز أمام سانة المدينة ..
و هو رجل المفاجأة اﻷبرز في رهان اﻷنتخابات.
****
تواصل يتقدم أيضا بلائحة لكنها كأغلب ترشيحات الحزب تسعي فقط لمعرفة حجم الحزب وهي اﻷغنية التي يكررها التواصليين والتي تبدأ بـ : “حزبنا تأسس منذ … ونسعي لأن نعرف حجم جهودنا التي بذلناها مؤخرا وحجم حزبنا الحقيقي”
هيهي وهي ها..
حسنا سترون…
لكن ليسمح لي التواصليون بالقول أن لا ئحتهم خارج توازنات اﻷنتخابات المحلية بأكجوجت.

***
و أخيرا يبقي السؤال اﻷهم : ماذا عن نزاهة اﻷنتخابات ؟ وماذا عن لجتنها المستقلة ؟

حتي اﻵن لا لجنة مستقلة ﻷنتخابات بأكجوجت فقد سمحت هذه اللجنة للحزب الحاكم بقبول النيابة في التوقيع غلي ترشيحات اللوائح البلدبة ضاربة القوانين بعرض الحائط.
كما تم رفع عدة شكاوي نها اثناء اﻷحصاء اﻷداري وذلك لتبعيتها للحزب الحاكم حسب اتهامات البعض.
أضف الى ذلك ان رئيسها كان هنا في اكجوجت أثناء حملة عزيز خلال اﻷنتخابات الرئاسية اﻷخيرة.
لذلك فعلي اللجة المستقلة لأنتخابات الرحمة والغفران فهي لم تكن مستقلة يوم ما.

المكاتب القبلية هي اﻷخرى هاجس آخر : لحريشة ، اللويبده 1 ، اللويبدة 2 ، دمان…
تبقي مرفوضة لعدم قانونيتها ﻷن أغلبها محسوب علي رجل واحد في حين يحاول الحزب الحاكم الضغط لكسبها ويرفضها اﻵخرون.

***

ومهما يكن يبقي الرهان علي الشباب و العمال و الطبقات الهشة الساعية للتغيير لتحطيم أسطورة الحزب الحاكم و تحرير أكجوجت من براثن أحزاب الفساد و مرشحيهم.
رهان سيكسب فقط حين يعمل الجميع بإيمان وجد و صدق للتغيير واقع مدينة تخرج منها الملايين يوميا وتبقي دخناء شهباء مغبرة يتجاذب لحمها ذئاب لا ترحم…

فهل أنتم مستعدون للتغيير؟؟؟!!!
.
.
حقا فلتبدؤو اﻵن للتحقيقه ؟!

Advertisements
قياسي
MCM،موريتانيا،أكجوجت،إنشيري

مدينة أكجوجت : الواقع و المستقبل ،المشاكل و الحلول

مدينة أكجوجت

مدينة أكجوجت

هذه التدوينة هي تدوينة مرجعية عن مدينة أكجوجت ، كتبت لتلخص في سطور حاضر ومستقبل هذه المدينة و لتكون مرجعا للقارئ ليفهم بسرعة عن ماذا تتحدث هذه المدونة .

وقد كتبت هذه التدوينة من طرف مواطن بسيط مهتم بشؤون مدينته ليعرض من خلاله رأيه وليوثق عبرها جزء من تاريخ مدينته ، لذلك لا تدعي الشمول أو اﻷحاطة بكافة جوانب الموضوع ،

و لكن تضمن صحة المعلومات الواردة هنا و دقتها .

***

مقدمة موجزة عن المدينة :

مدينة أكجوجت هي عاصمة ولاية إنشيري بالجمهورية اﻷسلامية الموريتانية التي تقع في شمال قارة إفريقيا بالكوكب المعروفة بكوكب اﻷرض .

تقع المدينة علي مسافة 250 كم من نواكشوط العاصمة الموريتانية و يربطها معها طريق معبد و حسب آخر إحصاء سكاني عام 2000 فأن اكجوجت تضم 7.000 ساكن لكن هذ العدد تجاوز 14.000 ساكن حسب اﻷحصاء الجاري اﻵن وذلك بفعل عودة النشاط المعدني بالمدينة و تداعياته علي الهجرة واﻷستقرار بالسكاني.

***

نبذة تاريخية عن النشاط المعدني بالمدنية :

منذ إكتشاف النحاس في العام 1954 م من طرف المكتب الفرنسي للدراسات الجيولوجية شكل النشاط المعدني بالمدينة العامل الرئيس للتطورها لكن شكل أيضا العامل الرئيس للمشاكلها و مآسيها ،

بدأ اﻷستخراج الفعلي للنحاس بالمدينة في السنوات1970 الي 1978 م من طرف شركة مختلطة بين الحكومة الموريتانية وشركة ابريطانية ، عرفت المدينة آنذاك أوج ازهادرها فتم بناء 330 منزل بالمدينة وجلب الماء من بنشاب علي بعد 115 كم و بنيت المدراس و المستشفيات و المراكز الثقافية ، و زودت المدينة بالكهرباء و تم انشاء طريق يربط اكجوجت بالعاصمة انواكشوط لتكون المدينة بذلك قطبا من أقطاب التنمية علي مستوي الوطن ككل .

و مع نهاية السبعينيات أدي انخفاض سعر النحاس عالميا و عدم كفاءة طرق اﻷستخراج المتبعة في المنجم الي توقف المنجم نهائيا ، ورغم المحاولات المتكررة لإعادة إفتتاحه إلا انها بقيت دون المستوي حتي عام 2005 عندما وقعت الشركة الكندية FQM مع الحكومة الموريتانية اتفاقية ﻷستغلال المنجم لتبدأ فصول جديدة من نهب الثروات و تدمير البيئة و المجتمع لا سابق ولا مثيل لها.

***

و منذ بدأ انتاجها للذهب والنخاس من منجم كلي ام غرين شكلت الشركة الموريتانية للنحاس متحالفة مع اللوبيات المحلية خطر حقيقيا علي البيئة و السلم الإجتماعي و الثروة المعدنية بل علي مستقبل المدينة.

وتشير التقارير و التحقيقات التي نشرت في الصحافة الوطنية الي اشكال عديدة من نهب الثروات وتدمير البيئة و سحق الطبقة العمالية و ضعف المردرودية اﻷجتماعية و جسامة تأثيرات اﻷستغلال المعدني علي مستقبل المدينة .

و هذا ما ادي الي حراكات إحتجاجية و نضالية واسعة بعضها عمالي و الآخر شبابي في محالة للتصدي لهذه الشركة و لخطرها البيئي والمجتمعي في الحاضر وفي المستقبل.

اﻷنشطة الأخري :

نظرا للطبيعة غير المستمرة للنشاط المعدني فأن الساكنة مارست انشطة اخري في حضوره او غيابه من اهمها التجارة ، التنمية الحيوانية ، و الزراعة ..

وبرغم دعم الدولة لهذه اﻷنشطة فأن المساعدات الحكومية لا تصل عادة للمستفيدين و ينهب جلها من طرف نافذين و وجهاء أتوا علي الأخضر واليابس و تحافلوا مع السياسيين الفاسدين للنهب الولاية.

***

التعليم والتثقيف في المدينة الغائب اﻷبرز

تعاني مدينة أكجوجت من فراغ كبير علي مستوي الثقافي والتعليمي حيث لا تتوفر المدينة علي أي مكتبة عامة أو اي مركز علمي او ثقافي و توجد فيها ثانوية يتيمة تعاني من قلة التجهيرات و من التسرب المدرسي و ضعف تكوين الطاقم ، هذا باﻷضافة الي 9 مدراس ابتدائية ليست أحسن حال من هذه الثانوية.

وبالرغم من ذلك فأن محاولات شبابية ما فئت تبرز بين الحين و اﻵخر ممثلة في عدة اندية ثقافية تحاول نشر الوعي بين الساكنة لكن غياب الدعم و ضعف التكوين عند أعضاء هذه الأندية وانتشار الثقافة المادية في المدينة بفعل اغراءات العمل في النشاط المعدني ، تحول كل هذه العوامل مجتمعة دون نشر التعليم و التثقيف و جعلها بضاعة كاسدة بالمدينة.

المخاطر المحدقة بالمدينة :

بفعل تأثيرات وجود النشاط المعدني بالمدينة و الثروة المكدسة منه باﻷضافة الي الممارسات المتوراثة من اﻷنظمة العسكرية الفاسدة التي تحكم البلاد منذ ازيد من 35 عاما تعتبر مدينة أكجوجت امام عدة تحديات ستكون تأثيراتها خطيرة جدا علي المدي المتوسط والبعيد ما لم يتم تلافيها قبل فوات اﻷوان.

و فيما يلي قائمة ببعض هذه المخاطر المحدقة بالمدينة وساكنتها :

  •  التلوث البيئي و المخاطر الناجمة عنه : لا تلزم الشركات المعدنية العاملة بالمدينة بأي معايير للحفاظ علي البيئة كما أنها تراقب نفسهابنفسها في ظل غياب الدولة بل تواطئها حتي علي هذا التلوث وباﻷضافة الي أمكانية أن تفلت من العقاب بسبب هشاشة الدولة وتفشي الفساد والرشوة في القطاعات الوزراية المختلفة.
  • خطر انعكاس النشاط المعدني علي مستوي التعليم و الثقافة في المدينة : يعتبر هذا الخطر اعظم من سابقه و يتمثل في خطر تخريج اجيال جاهلة ثقافيا و علميا ، حيث تحول إغراءات العمل في النشاط المعدني في الولاية بين الشباب في مدينة اكجوجت وبين إكمال دراسته ، كما تشكل سياسة شركة MCM المتمثلة في عدم الشفافية في اكتتاب ذوي الشهادات و استبدالهم بيد مدربة خطر هي اﻷخري علي نظرة المجتمع لذوي الشهادات العليا هذا باﻷضافة الي رفض الشركة لبناء مراكز تدريب وتعليم محلية و ذلك مواصلة لسياسة تحطيم والعلم و اهله بالمدينة ،وهنا لا بد أن نشير الي أنه قبل مجئ الشركة كانت الطبقة العليا في المجتمع المحلي هم الأساتذة والفقهاء و أهل العلم قبل أن تستبدل بطبقة اخري من مقاولي و أطر شركة MCM و عمالها وهي طبقة جاهلة في أغلبها و وصلت لهذه المناصب عن طريق المحسوبية و لا تمتلك أي شهادات كما لا تهتم إطلاقا بالثقافة و لاتميل اليها بل تسعي لتحطيمها ﻷن من جهل شيئا عاداه.
  •  خطر اللوبيات و المافيات المحلية : بسبب أنظمة فاسدة متلاحقة تشكلت في أي مدينة من الوطن مجموعات من النافذين و الوجهاء و رؤساء القبائل استفادت من دعم الدولة لها مقابل التحكم في الساكنة وتوجيهها للتصويت للنظام و قد تم أعطاء هؤلاء النافذين الكثير من الصلاحيات و التسهيلات مقابل ولائهم التام للنظام .

وفي الغالب يتمتع هؤلاء باكثر من منصب ويرتبطون بالمنتخبين المحليين و سياسيي الحزب الحاكم و هم الفساد بذاته حيث ينهبون المساعدات و المشاريع الممولة من طرف الهئيات دولية و يفرضون انفسهم كمتحدثين باسم الشعب رغم ان لا احد وكلهم للحديث بإسمه !

باﻷضافة للوجهاء واﻷعيان و مافياتهم تبرز المافيات المتواطئة علي الفساد داخل الشركات المعدنية وغالبا ما تقوم هذه المافيات بنهب المساعدات الموجهة للساكنة وبأفشال أي اضربات او محاولات لتحسين من ظروف العمال العاديين وفي المقابل تقوم بالتعاون مع المافيا الفاسدة من الوجهاء بتقاسم كعكة التدخل الجتماعي للشركات المعدنية كما تقوم بالتنكيل ومحاربة الشخصيات المناضلة و المدافعة عن حقوقها في الشركة و في المجتمع.

وباﻷضافة لهذا كل يأتي دور السياسيين المحليين الموالين للنظام أو صناع الفساد وذلك لحمايتهم لهذه المافيات مقابل تقاسم ريع الفساد معها باﻷضافة الي قدرتهم علي حشد دعم الدولة وذلك ﻷفشال أي حراك يتجاوز الحدود المسموح بها الذي يُفصَل علي مزاج النظام العسكري الحاكم بالبلد.

***

أمثلة علي الفساد بالمدينة :

الزراعة المروية في أكجوجت: وجه آخر لفساد الإدارة

في أكجوجت: من المسؤول عن المماطلة في تنفيذ مشروع توسعة شبكة المياه؟ (صور)

MCM ..وثلاثية المال و البيئة و الإنسان (تحقيق)

الحراك العمالي بالمدينة :

نظرا للعوامل السابقة نشأت في المدينة حراكات مناهضة للظلم والفساد و مطالبة بالحقوق تمثلت أساسا في عدة تحركات بعضها لرصد الفساد وبعضها للمحاربته ، وقد شكل النضال العمالي ضد الشركة أهم هذه الحركات حيث شلت اﻷضرابات المتلاحقة الشركة و منشآتها مما أدي ﻷنتزاع عدة حقوق عمالية كانت منهوبة من طرف مقاولي الشركة كما أدت هذه اﻷضرابات الي استعادة العامل للثقة في تفسه ، لكن سرعان ما أدي تدخل الدولة الي جانب الشركة الي تراجع هذه الثقة وعودة طغيان الشركة ومقاوليها وأرباب العمل .

وأدي اﻷضراب الاخير الي استشهاد العامل محمد ول المشظوفي و المندوب العمالي عثمان ول اكريفت وذلك بعد تدخل قوات من القمع الوطني لقمع اﻷضراب كما أدي الي انكسار شوكة العمال بعد توقيع اتفاق مذِل تحت سوط التهديد المسلط من طرف الدولة ورغم ذلك فلا زالت النقابات العمالية تحاول العودة للمشهد و لا زالت جذوة الإحتجاج متقدة في صدور العمال وسيكون لها مخرج ولو بعد حين

أمثلة من ظلم في شركة MCM : 

الحراك الشبابي :

أدت تأثيرات الثورات العربية مؤخرا الي توجه غير مسبوق في أوساط الشباب العربي ﻷهتمام بالشأن العام وهذا ما انعكس علي الشباب في مدينة أكجوجت خاصة في ظل إلتحامه مع عدة اجيال سابقة و في ظل العولمة و إمكانيات التواصل الهائلة التي تتيحها مواقع التواصل اﻷجتماعي.

وقد تركز دور الشباب في الحراك المعرفي والثقافي المحلي و الحراك المعلوماتي محاولا هذا الشباب ان يصنع لنفسه إعلاما جديدا في ظل التهميش الذي يعيشه ، فأصبح الشباب ينقاش قضاياه و يحللها ويتبادل اﻵراء حولها وذلك عبر مواقع التواصل اﻷجتماعي وعبر التدوين الهادف..

كما عرفت اﻷندية الثقافية و الرياضية ازهادرا غير مسبوق بفعل التشجيعات التي تلقتها في ظل تغطية نشاطاتها عبر وسائط الملتميديا المنشورة علي مواقع التواصل اﻷجتماعي المتاحة.

روابط عن الحراك الشبابي :

أكجوجت: الحراك الشبابي يخرج من العباءة الرسمية

شباب للتنظيف وآخر للتطفيف في أكجوجت

مدينة أكجوجت علي الإنترنت :

تعتبر مجموعة AkjoujtCity علي الفيسبوك إحدي اشهر المجموعات في المدينة حيث تضم أغلب المهتمين بالشأن العام بالمدينة و تعبتر مصدر موثوق للخبر علي مستوي المحلي ، هذا باﻷضافة للمدونة مدينة أكجوجت و صفحتها علي الفيسبوك .

و تأتي هذه المجموعة و الشبكات التدوينية المرتبطة به كجهد مشترك لنشطاء شباب بالمدينة و للنقابيين و صحفيين محليين في محاولة للتعريف و للنهوض بالمدينة كما تستمد مصداقيتها من إرتباطها بالمواطن و كونها إعلام غير موجه يشارك بصنعه المواطن البسيط.

ويقتصر تمثيل المدينة علي مستوي اﻷنترنت في هذه الجهود.

أما عن المواقع الإخبارية المهتمة بالمدينة فهناك مراسلون التي تمتلك مراسلا جهويا في المدينة باﻷضافة الي موقع صحفي و موقع إنشيري الذين لديهم توجه للتغطية اﻷخبار المحلية في المدينة.

***

مطالب الساكنة و الحلول المقترحة :

إذا كانت الفقرات السابقة من هذه التدوينة تعرض للمشاكل المدينة و الأخطار المحدقة بها فإن هذه الفقرة ستعرض حلولا مقترحة كفيلة بحل المشكل وهي مطالب تطالب بها الساكنة و تعتبرها ضرورية لتنمية و تقدم المدينة :

  1. مراجعة اﻷتفاقية المخزية مع شركة MCM بنسبها الثلاث ، لما تمثله هذه الإتفاقية من نهب للثورة الوطنية و إستنزاف لثرواته لإن امر هنا لا يتعلق بمدينة اكجوجت وحدها بل هو نهب لوطن بأكمله.
  2. إلزام الشركة بتحمل مسؤوليتها الإجتماعية خاصة علي المستوي الثقافي و التنموي ولن يتم ذلك إلا بانشاء مراكز بحث وتعليم بالمدينة و مكتبات كبري وملعب رياضي متكامل وتمويل مشاريع تنموية بالولاية و إنشاء حي جديد من 500 منزل علي اﻷقل.
  3. التوقف عن ضخ اﻷموال في المافيات واللوبيات المحلية من وجهاء و أعيان و ان تشرف الشركة مباشرة عن طريق اجانب علي توزيع وتمويل المشاريع.
  4. إلغاء مقاولة البشر المتمثلة في SMBTD/APRESCOGE و أخواتها و أكتتاب العمال مباشرة من طرف الشركة و ليس عن طريق وسطاء مقاولون.
  5.  إعطاء حقوق العمال كاملة و فتح حوار جدي معهم لنقاش مشاكلهم .
  6.  إعتذار تاريخي من شركة FQM لساكنة اكجوجت وللمواطنين الموريتانيين عن نهب ثرواتهم طيلة 7 سنين متتالية .
  7.  تقييم اﻷضرار البيئية الناجمة حتي اﻵن عن استغلال منجم كلب ام غرين و تعويض الدولة عنه وانتهاج سياسة شفافة في هذا الموضوع.
  8.  إلغاء استخدام مادة اسيانير في استخراج الذهب و استبدالها بطرق اﻷستخراج اﻷخري.
  9. إنشاء متحف بمدينة اكجوجت يعرض تاريخ الولاية و مركز للبحث العلمي والتاريخي بالمدينة من اجل بعث الثراث الوطني .
  10.  إقالة جميع اﻷطر والمدراء الذين توروطوا في جرائم ظلم ونهب و فساد طوال سنين استغلال المنجم السابقة.

ما المطلوب للتحقيق هذه المطالب ؟

بحسب المعطيات الحالية فان تحقيق المطالب السابقة لا تعدوا كونها أحلام وردية لكن اﻷحلام الردية تتحقق أيضا ماعلينا سوي أن نستقيظ ، لذلك فالمطلوب منك اخي هو أن تستقيظ فقط ، فهذا الواقع المزري الذي نعيش من ظلم ونهب واستبداد من السهل جدا تغييره اذا تكاتفت جهود الجميع ..

و أول خطوة هي اﻷيمان بإمكانية تغييره فلا شئ مستحيل اطلاقا( فحتي هذه السطور قد تصنع فارقا ) ، ثم إرادة التغيير بالنضال السلمي المتواصل سبيلا لإنتزاع حقوق ضاعت و لصنع مستقبل أفضل ..

إن هذه اﻷسطر التي تقرأها الآن هي شهادة علي واقع مرير لا تنحصر تأثيراته علي مدينة أكجوجت بوحدها بل علي الوطن ككل ، نعم ففي كل ييوم يمر تنهب من بلادك ملايين اطنان النحاس لتستفييد الخزينة العامة منها بنسبة 3% فقط !؟ ..

فمهما كنت كاتبا أو شاعرا أو مهندسا أو مجرد شخص بسيط خارج الوطن او داخله ، من إبناء الوطن أو اجنبيا بإمكانك ان تغير هذه الواقع فساهم بتغييره ..

لا يهم كيف او باي طريقة ، المهم أن تفعل شئيا لتغييره

ونحن معك …

كتبه : @ould_euler 

ــــ

يوصي جدا بقراءة هذا التحقيق لمعرفة خجم النهب الذي تقوم به شركة MCM : http://akjoujt.blogspot.com/2012/10/mcm.html

قياسي
MCM،موريتانيا

الجرنالية بازويرات : قصة ظلم و قصة نضال

(1)

عند حوالي الثالثة و نصف من مساء اليوم وصلت قافلة كشف الحقيقةالي مدينة أكجوجت قافلة تحمل الكثير من آمال و آهات عمال قطاع المعادن بالمدينة المنجمية اﻷبرز بموريتانيا مدينة ازويرات ،

قصة الجرنالية أو العمال الغير دائمين هي قصة ظلم طويلة و امتداد للعبودية في شكل جديد ..

21 مقاولا يتاجرون بعضلات 3500 عاملا يدويا لا يتمتعون بأي حق لا دواء لا منزل لا تعليم لا ضمان صحي لا شئ إطلاقا ، يظل أحدهم يكدح صباح مساء مقابل مبلغ زهيد يقتطع نصفه متاجر بالبشر” يجلس تحت مكيفيات الهواء ليأتيه نصيبه نهاية شهر من أجور هؤلاء المساكين الذين يستغلهم كآلات بشرية ، مقاولة البشر لبيع عضلات البشر ، مقاولة يجرمها القانون العالمي و الوطني لكن فقط في بلاد السيبةتمارس في وضح النهار ..

المقاولة في العالم تطلق علي شركة محترمة لها عمالٌ يتمتعون بكافة الحقوق تقوم ببناء مصنع أو إنجاز خدمة لصالح شركة أو هئية أو منظمة أخري و تمتلك مقر و معدات و رأس مال و مكاتب ..

أما في موريتانيا فتطلق المقاولة علي شخص واحد مكنته علاقاته الخاصة من تسهيل إجراءات الحصول علي رخصة لأستغلال البشر و بيع عضلاتهم ، لايتمتع عماله بأي حقوق و لا يمتلك شركة فعلية ولا معدات و إنما مجردة رخصة وعلاقات تمكنه من بيع اﻵخرين و تحايل علي القانون تحت ذريعة المقاولة “..

(2)

عمال إختراتهم 3500 عمالا لتمثليها يقطعون 700 كم سيرا علي اﻷقدم ﻷيصال رسالة ألي رئيس الدولة تحمل عنوانا واحد أن كفي ظلما … سيدي الرئيس

لا نريد زيادات في الراتب ولا علاوت ولا أي شئ من هذا القبيل نريد إيقاف المتاجرة بنا نريد إلغاء الجرنالية و تحويلنا الي عمال رسميين هذا فقط هو مطلبنا الوحيد ” …

بدأ ت القصة حين تعهد الرئيس في برنامجه اﻷنتخابي أمام عمال الجرنالية بحل قبل الفاتح من سنة 2011 و مرت اشهر ولم يتحقق عهد ولا وعد ، ليدخل العمال في اضراب عام في الشهر السادس من العام 2012 ليخرجوا بنتائج هزيلة تمثلت بزيادة 15% في الرواتب مع وعد بترسيمهم نهائيا بإبتداء من 22 من نفس الشهر 

وكالعادة نقضت العهود ولم تحل المشكلة لتعود اﻷضربات من جديد و تعود الدولة لسابق عهدها في القمع بدأً بضربهم بالذخيرة الخية مرورا بتهديدهم بالجيش و أعتقالهم تعسفيا و اﻷعتداء علي من رفض منهم مغادرة ساحات اﻷعتصام ..

تعددت أنواع الظلم و القهر التي مورست بحق العمال الجرنالية و تعددت اوجه معاناتهم من قمع من الدولة و ضغط من المشغل وخذلان من انتقابات ليكفروا بالجميع و يأمنو فقط بأنفسهم ..

فكانت المسيرة الراجلة ….

(3)

يعانون من اﻷرهاق واﻷعياء الشديدين ، بعضهم تقرحت أقدامه و اﻵخر لم يستحم لمدة طويلة

تنطلق مسيرتهم كل صباح لتقطع 35 كم كل يوم ، بمتوسط 40 دقيقة لكل كم

قطعوا حتي اﻵن 450 كم حتي اﻵن من أصل 700 كم ، ترافقهم سيارة تحمل مؤنهم ألتحقت بهم بعد قطع مسافة 200 كم سيرا علي اﻷقدام وهم يحملون الماء و اﻷكل علي ظهورهم ..

يسطر هؤلاء ملاحم من النضال و اﻷصرار علي نيل حقوقهم كاملة ، يعون جيدا المشهد بأبعادهم و يرفضون أن يستغلهم أي كان لتحقيق مآربه ، كان أول ما تحرروا منه و النقابات فهم لا يمثلون ألا العمال بعد ان أكتوا بنار المتاجرة بهم و بحقوقهم و بعد تلاعب مناديبهم بهم و توقيعهم ﻷتفاقيات بإسم العمال لا تقدم ولا تأخر في شئ..

الرسل اﻷربعة سيجتازون أربع ولايات يحملون رسائل من عمال شركات معدنية كبري بالوطن ليواصلوا

مسيرة النضال ضد ظلم و القهر فهل سيجدون آذانا صاغية عند ساكني القصر الرمادي؟!

لا يهم!

ــــ

صور من معاناتهم 

فيديو

 

قياسي
موريتانيا،الحرب

الحرب علي مالي ، سؤال موجه للرئيس

image009

تناقلت وسائل اﻷعلام المحلية بموريتانيا فجأة وبسرعة تصريحات الجنرال عزيز التي أطلقها من اﻷمارت برفقة صديقه هولاند ، قائلا أن موريتانيا علي إستعداد للتدخل في شمال مالي اذا ماقدمت مالي طلبا للمشاركة في الحرب الي موريتانيا ..”

ما علاقة الجنرال عزيز بالحرباء ؟ هل يتلون الرجل بلون محيطه ، حين يكون في حديقة القصر الرئاسي يتلون باللون الوطني فيرفض الدخول في حرب مالي بشكل قاطع ، لكن حين يكون جنب هولاند يتلون باللون الفرنسي اﻷحمر.. لون فرانس_آفريك !

للحرب علي مالي عدة أسباب ، لكن سببها المباشر توجه المجموعات المسلحة المتمردة في الشمال المالي الي العاصمة باكمو ، و للقيادة فرنسا لهذه الحرب عدة اسباب تختصر بعنوان واحد المحافظة علي المصالح الفرنسية بالمنطقة” …

اﻷليزي تقول أن أهداف الحملة العسكرية ثلاث : وقف التهديد اﻷرهابي ، حماية بامكو ، إستعداد كامل الترابي المالي و الصحافة الفرنسية تقول  أن هدف الحملة هو حماية مناجم اليورونيوم الحيوية بالنسبة لقطاع الطاقة في فرنسا

للفرنسا خصوصا والغرب عموما مصالح أخري لا تقل أهمية هي التخلص من الجماعات المسلحة التي تهدد أمن رعاياها و تدفع لهم سنويا ملايين الدولارات كفدية للرهائن الغربيين الذين تأسرهم الجماعات المسلحة التي تتاجر بكل شئ بدأ بالدين و إنتهاء بالمخدارت مرور بالسجائر و الماوزوت و البشر طبعا فهو اﻷكثر قيمة إذا كانوا أوروبيين

مصالح فرنسا والغرب تجعلها تشن الحرب و تمولها فما هي مصالح موريتانيا للدخول الي الحرب ؟

لتعلن الحرب لا يكفي أن يكون لديك إقتصاد جيد و فائض في الميزانية و جيش قوي ومنظم و مصالح كبيرة في الحرب فقط ، لكن تحتاج ألي أكثر من ذلك تحتاج ﻷن تملك الدافع للشن تلك الحرب ؟ دافع مقنع يجعل الجندي الوطني يطلق النار براحة علي إنسان من دم ولحم ليفجره الي أشلاء متناثرة

لتعلن الحرب ينبغي أن يكون لديك رؤية واضحة و مقنعة لتشرح للشعب كيف تستخدم أمواله لتقتل اﻵخرين ، عليك أن تتحمل مسؤوليتك لقتل اﻵخرين من أبنائك وطنك و من أبناء الوطن الذي غزوته تلبية لدعوة أصدقائك لقتل اﻷخرين بدلا منهم

لا تشكل الجماعات المسلحة في شمال مالي خطرا علي موريتانيا ، و لا تحتاج فرنسا الي قدرات الجنود الموريتانيين و لا الي آليتهم للحسم الحرب ، و لا يوجد لدي موريتانيا مصالح حيوية في مالي عليها تأمينها كمناجم اليورانيوم و قطعا لا تضرر من دفعها للفديات ﻷفراج عن الرهائن الموريتانيين التي لن تفكر في خطفهم ابدا ﻷنهم لا قيمة لهم لدي الدولة الموريتانية ..

إذن فلماذا ندخل الحرب ؟

السؤال موجه الي سيادة الرئيس محمد ول عبد العزيز من المواطن الموريتاني Ould_Euler

 عن الحرب أيضا :  آراء الموريتانيين حول الحرب علي مالي

 تدوينة لـ أحمد جدو : الحرب علي مالي . الحرب الماحقة 

قياسي